أعلن هنا
130 x 450

أعلن هنا
130 x 450

الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017   -  

أخـبـار المـجـتـمـع


الأخبار




للأردن كرامته ... وللأردنيين كرامات


17 جمادى الأول 1438



بقلم .. نجم الدين الطوالبه 




اذا كانت حدود حرية الرأي هي السماء ، فهذا لا يعني ان تنحدر احدى المحطات الفضائية الأردنية المعروفة الى مستوى (حاويات القمامة) لتبث تقريرا اخباريا مصورا بالصوت والصورة لسيدة أردنية جليلة وفاضلة ومحتشمة تجمع طعامها من حاويات القمامة في أحد شوارع مدينة اربد ... صحيح أنه في غياب وانحدار وتلكؤ التلفزيون الأردني الرسمي عن معالجة مشاكل الناس وهمومهم ومعاناتهم ، وجدت بعض الفضائيات الفرصة المناسبة لتسجيل المواقف المصورة بكل هذا القبح الإعلامي والإستهتار بكرامة المواطن الأردني ، ولكن ليس الى الحد الذي قامت به هذه القناة الفضائحية بتصوير واستجواب واستنطاق هذه العجوز المحترمة الفاضلة وهي تجلس الى جانب حاوية القمامة في أحد شوارع مدينة اربد.
لو كانت هذه القناة الفضائية الأردنية تحترم أبجديات الإعلام النظيف .
لأوقفت بثها فورا يوم أمس حين ظهر احد مذيعيها لتقديم نشرة اخبار السابعة مساء بطريقة لا تمت للغة العربية بشيء ، ولا تمت للإعلام بصلة ، وعلى مديرها العام ان يعود لمشاهدة تسجيل تلك النشرة ، ولكن يبدو أن لا متابعة هناك لما يتم بثه على أثير تلك المحطة لا اخبارا ولا برامجا ولا ما يحزنون ... هذا الوطن الأردني له كرامة من نوع خاص ، والأردنيون جميعهم صغارا وكبارا وذكورا واناثا لهم كرامات من نوع خاص ، ولا يجوز بأي شكل من الأشكال زج كرامات الناس وعفتهم وعوزهم وحاجاتهم وفقرهم على مذابح تلك الفضائيات التي تعتقد أن (السبق الصحفي) حلال حتى لو كان على حساب كرامة الأردن والأردنيين ... واضح جدا أن ساحتنا الإعلامية أصبحت مخترقة من قبل البعض حتى ولو بدون قصد ، ولكن الجريمة تبقى جريمة حتى لو ارتكبت بدون قصد ... وعلى دولة الرئيس أن ينتبه جيدا بأن خطورة الإعلام غير العاقل أخطر بكثير مما يضن .




أعلن هنا
665 x 100

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80