أعلن هنا
130 x 450

أعلن هنا
130 x 450

الثلاثاء 17 تشرين الأول 2017   -  

أخـبـار المـجـتـمـع


الأخبار - رياضة




الرياضيون العراقيون يثمنون دعم الأمير علي ويشيدون برحلة المنتخب للبصرة


08 رمضان 1438



جلعاد لمن يجرؤ _ ثمن رياضيون عراقيون الدعم الكبير الذي يقدمه سمو الامير علي بن الحسين للكرة العراقية والذي تجلى في جهود سموه في رفع الحظر الجزئي عن اللعب في العراق.

واشاد الرياضيون العراقيون في تصريحات لوكالة الانباء الاردنية "بترا" اليوم السبت بحرص المنتخب الوطني لكرة القدم على اللعب في البصرة يوم الخميس الماضي، في مباراة جمعته مع المنتخب العراقي في اولى مباراة تقام في العراق بعد رفع الحظر عن اللعب في الملاعب العراقية، معتبرين أن هذه الخطوة تؤكد مساندة الاردن الدائمة للعراق في جميع المجالات خاصة في المجال الرياضي.

وأكد المدرب العراقي على الدليمي أن سمو الامير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم، لعب دورا مهما في رفع الحظر الجزئي عن الملاعب العراقية، وهو أمر لن ينساه العراقيون المدينون لهذا الامير الهاشمي الشجاع.

واضاف "سمو الامير علي عرف عنه دعمه الدائم للكرة العربية، وهو ما تجلى بنصرة سموه للكرة الفلسطينية التي تعاني من الاحتلال، ونصرة سموه للكرة العراقية عندما ساهم في رفع الحظر مستثمرا احترامه وتقديره في العالم، قبل أن يوافق سموه على مشاركة المنتخب الوطني الاردني في اول مباراة تقام في العراق بعد رفع الحظر في دعم كبير للرياضة العراقية".

نجم الكرة العراقية السابق اركان نجيب اعتبر أن الاردن عرف بمواقفه الداعمة للعراق في جميع المجالات بما فيها المجال الرياضي، ليأتي سمو الامير علي بن الحسين ليؤكد ذلك بجهوده في رفع الحظر الجزئي عن اللعب في العراق، ومن ثم استقطاب المنتخب الاردني ليكون اول منتخب يلعب في البصرة.

وأكد نجيب أن حفاوة الاستقبال التي حظي بها سمو الامير علي بن الحسين والمنتخب الاردني في البصرة، تعكس مدى تقدير وشكر الشعب العراقي للأردن ولسمو الامير علي على هذا الدعم الكبير، متمنيا أن يعود العراق الى سابق عهده امنا مطمئنا وقادرا على استضافة جميع الاحداث الرياضية.

اما المدرب العراقي ياسين عمال فقد اعتبر أن لعب المنتخب الاردني امام نظيره العراقي في البصرة الخميس الماضي، يعد لحظة تاريخية تؤكد مدى العلاقة المتميزة بين الشعبين الشقيقين، وتؤكد الدعم الذي وفره سمو الامير علي للكرة العراقية من خلال رفع الحظر الجزئي عن الملاعب العراقية، ومشاركة المنتخب الاردني في اول مباراة تقام على الملاعب العراقية بعد رفع الحظر.

وثمن مدرب حراس المرمى زياد داود دور سمو الامير علي في رفع الحظر عن الملاعب العراقية، معتبرا ان ذلك ليس بغريب على الامير الهاشمي الذي عرف بمواقفه المشرفة في دعم الكرتين العربية والاسيوية في جميع المحافل، مؤكدا أن مباراة الاردن والعراق التي اقيمت الخميس الماضي تعتبر لحظة تاريخية لن ينساها الشارع الرياضي العراقي.

يشار الى أن المنتخب الوطني لكرة القدم خسر الخميس الماضي امام نظيره العراقي بنتيجة 0-1 في المباراة الدولية التي اقيمت في البصرة في اول مباراة دولية تقام على الملاعب العراقية بعد رفع الحظر الجزئي عنها، حيث شهدت المباراة استقبالا رائعا لسمو الامير علي والمنتخب الوطني، ما يعكس امتنان الجمهور العراقي للأردن على هذه الموقف الداعم.


أعلن هنا
665 x 100

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80