أعلن هنا
130 x 450

أعلن هنا
130 x 450

الخميس 19 تشرين الأول 2017   -  

أخـبـار المـجـتـمـع

خـبـر عـاجـل


الأخبار




يا مولاي، الشعب يريد تكريم الحسين !!!


10 محرم 1439



بقلم ... اكرم جروان 



بصوت عالٍ، يُردِّد شعبك يا أبا الحسين، الشعب يريد تكريم الحسين ، أمير الشعب والشباب، أمير العُربِ والأوطان ، الأمير الأسطورة ، أمير القلوب ، على بسالته وشجاعته العظيمة كشخصه العظيم ، وإعتلائه منبر العظماء بشجاعة وبسالة ، بإبداعٍ وموهبة ، بتفوقٍ وريادة، أذهَلَ عُظماء العالم، ملوكاً ورؤساءاً ، أذهل الرضيعَ في حُضن أمه، أذهَلَ المتعبدَ في صومعته !!!.


حمل بإخلاصٍ وأمانة ، همومَ الشباب الأردني، العربي الباسل، هموم شباب الوطن، بفكر إبداعيٍّ ، حطم فيه الفكر الإرهابي، وهذا الفكر الإبداعي، هو ضالة الشباب العربي !!، والذي سيسعى إلى تحقيقه سموه، بنهجٍ مُتَأَلِّقٍ، كما تأَلَّقَ بحَثِّ العالمَ بكلامهِ الدُّرَرِ، ليَقفَ وِقْفَةِ رجل واحد، أمامَ الفكرِ الإرهابيِّ الذي طال الشباب العربي.


والعَالَم العربي والإسلامي، في أَمَسِّ الحاجةِ الآنَ، للوقوف خلف الشباب العربي، ودعمه بكل قوة، ليجتازَ المِحَنَ والمشاكلَ التي أَلَمَّت به، نتيجة البؤرِ الملتهبةِ المحيطةِ به، فكان الخطابُ الأميريِّ الأسطوريِّ، مِن سموِّ الأميرِ الحسين إبن عبدالله الثاني إبداعياً وريادياً ، يستحق عليه يا مولاي، التكريمَ من مقامكم السامي، كرمزٍ لإبداع الشباب الأردني، قد إستحقه يا مولاي، بكل جدارةٍ وإقتدارٍ، وما هذا التكريم، إلا سيكون فاتحةً لإبداعه وتميزه في شتى المحافل الدولية والميادين مولاي.


وكمختصٍّ في رعاية الشباب، وقد كنت سابقاً مرشدا. تربوياً لشباب الوطن مولاي، فإني أتقدم من مقامكم السامي بهذا الإقتراح ، والذي به ستُثلِج صدورنا فرحاً بذلك التكريم لسموه الغالي، وسيكون إنطلاقة للإبداع الشبابي الأردني مولاي المعظم . حفظكم الله يا مولاي تاجَاً فوق رؤوسنا، وذُخراً وسنداً لنا والوطن، وحفظ الله أميرنا وقدوة شبابنا، قُرَةَ أعين لكم ولمولاتي أمَّ الحسين ولنا مولاي المعظم .



أضف تعلــيقك

الإسم:
الرجاء إدخال الإسم
البريد الالكتروني:
التعليق:
الرجاء إدخال التعليق
 

أعلن هنا
665 x 100

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80