أعلن هنا
130 x 450

أعلن هنا
130 x 450

الخميس 22 شباط 2018   -  

خـبـر عـاجـل


الأخبار




د . ماهر احمد الحوراني


25 جمادى الأول 1439




بقلم .. أد مصطفى محمد عيروط

   




ما تحدث به الدكتور ماهر احمد الحوراني يمثل ضمير كل وطني ومخلص للدولة الأردنية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني وهذا الحديث من المؤمل أن يحدث تحولا جوهريا وجذريا في عمل الحكومات أو تشكيلها أو اختيار المسؤؤلين ويبين الدكتور ماهر الحوراني بأنه لا يوجد شراكه حقيقيه مع القطاع الخاص وان القرارات التي اتخذت لم تكن بشراكة مع القطاع الخاص ويجب إعادة النظر في الضريبه التي فرضت ب10%على القطاع الزراعي والحيواني لانها أثرت عليه وإعادة النظر في التشوهات الضريبيه وإعادة النظر في قرار إلغاء إعفاء سيارات الهيبرد والذي كما قال الدكتور ماهر الحوراني بأن المنطقه الحره الآن فاضيه وما قاله الدكتور ماهر احمد الحوراني من باب الحرص كمستثمر يشغل الآلاف في مختلف مشاريع مجموعة الحوراني التعليميه والصناعية والزراعيه والسياحيه فهو أي د ماهر الحوراني ليس عاديا بل يمثل قوة تيار اقتصادي يتحدث نيابة عنهم وهذا يعني جرس إنذار من اقتصاديين يتذمرون من حكومه تتخذ قرارات دون شراكه معهم وتستفز الناس أيضا وما قاله مؤشر خطير أيضا عن السياحه ونسبة عدم أشغال فنادق البحر الميت التي تصل إلى 70% متأثرة من المحيط وقد يكون السبب إلى أعلام غير مهني ومن البعض المستخدم لقنوات التواصل الاجتماعي أو عدم قدرة الحكومه على جذب السياحه والتي يجب أن تكون بترول الأردن وما قاله الدكتور ماهر الحوراني في وضع أصبعه على الجرح في إعادة النظر في هيئات مستقله ومنها هيئة الاعتماد وطالب بإلغائها ودمجها بالوزارات المعنيه وهي مطالب متكرره من نواب وناشطين وأعلام عدا عن الألم الذي أصاب الجامعات من قرارات التربية والتعليم السابقه مبديا التفاؤل بوزير التربية والتعليم الحالي فالجامعات الخاصة تساهم في التنميه وتشغيل الآلاف وتستقطب طلبه من الخارج وكانت جامعة عمان الاهليه اول جامعه خاصة في الأردن أنشأها المرحوم العصامي الدكتور أحمد الحوراني وهي أول جامعه استقطبت أعدادا كبيره من طلبة أهلنا الفلسطينيين والدكتور ماهر الحوراني يدعو إلى تغيير العقليه والتوجه نحو الإنتاج والعمل وإقامة مشاريع صغيره والعودة إلى الزراعه واستخدام التكنولوجيا لتوفير المياه وما طرحه الدكتور ماهر احمد الحوراني اسمعه يوميا من قطاعات اقتصاديه واجتماعيه مؤثره ولعل عمل جامعة عمان الاهليه يمكن أن يقودنا إلى الجهود الجباره التي تبذل في جامعة البلقاء التطبيقيه برئاسة أد عبد الله سرور الزعبي الآي أصبحت قصة نجاح لتطوير التعليم التقني والتطبيقي ونقل نماذج عالميه متقدمه في التعليم التقني وتنفيذ الاستراتيجيه الوطنية لتنمية الموارد البشريه وإقامة شراكه حقيقيه مع القطاع الخاص بما فيها جامعات وطنيه عامه وخاصة وفي خطة محكمه وما طرحه الاقتصادي والذي ينظر إليه كقصة نجاح أيضا و الناجح د ماهر الحوراني حول نماذج كفلندا والتي اعتمدت الإنسان واتجهت نحو اقتصاد المعرفه ليصل دخلها إلى 183 مليار دولار سنويا وهذا ما طرحه أيضا د طلال أبو غزاله عند استضافة جامعة البلقاء التطبيقيه له ولعل النموذج الفلندي يمكن أن يكون نموذجا للأردن نظرا لتشابه البلدين في المساحه وعدد السكان وبناء الإنسان الخلاصه ما طرحه الدكتور ماهر الحوراني في برنامج مساحه حره في قناة الأردن اليوم وما طرحه أد عبد الله سرور الزعبي ايضا في الاردن اليوم في برنامج عين الحدث عن التعليم التقني والتطبيقي هو ضمير كل من يحب الوطن ويعمل له في ظل اتفاق بين كل الاردنيين على الأردن والقيادة الهاشميه التاريخيه وهي صمام امان للأردن ويدعو صاحب القرار إلى إعادة النظر وتغيير جذري إداري واعلامي سريع ودقيق يعتمد الكفاءه والخبره والتأهيل أولا وإعادة النظر في قرارات الحكومه فالاعتماد على الذات يمكن الوصول إليه كما قال د ماهر الحوراني يمكن الوصول إليه دون استفزاز الشعب والاقتصاديين ولدينا في الأردن القادر على التنفيذ والعمل وتحقيق رؤية جلالة سيدنا الملك عبد الله الثاني المعظم بسرعه ودقه وكفاءه وفاعليه 



أضف تعلــيقك

الإسم:
الرجاء إدخال الإسم
البريد الالكتروني:
التعليق:
الرجاء إدخال التعليق
 

أعلن هنا
665 x 100

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80

أعلن هنا
325 x 80